البنك المركزي التركي يُقدِم على خطوة تاريخية

أقدم البنك المركزي التركي على خطوة لأول مرة في تاريخه في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا.

وذكرت صحيفة يني شفق، وفق ترجمة تركيا الان، أن البنك أقدم على  أكبر عملية شراء للسندات الاسبوعية في تاريخه بقيمة 9.3 مليار ليرة الاسبوع الماضي.

وكان البنك المركزي قد أعلن قبل ذلك أنه سيزيد محفظته إلى 32-33 مليار ليرة في إطار إجراءات مكافحة فيروس كورونا.

ووفقًا لبيانات البنك المركزي ، لم يجر البنك مثل هذا الشراء في غضون أسبوع قبل ذلك.

محتوى ذو صلة

 19 توصية من وزارة الأسرة التركية لكبار السن تقيهم كورونا

ثمانينية تركية تهزم كورونا

نادٍ تركي يبدى اهتمامه بضم رمضان صبحي

وذكر مصرفيون أن البنك المركزي اشترى سندات بقيمة 5 مليارات ليرة تركية من صندوق تأمين البطالة يوم الجمعة.

بدوره أوضح البنك المركزي أن اتخاذه هذه الخطوة التاريخية تأتي في نطاق مكافحة الفيروس، فيما أعلن أنه سيزيد من محفظة السندات في نهاية عام 2019 من 19 مليار ليرة تركية إلى 5 في المائة من ميزانيته العمومية ، أي ما يعادل 32-33 مليار ليرة تركية.

وأشار الى أنه يعزم على أخذ السندات التي يتلقاها من خلال بنوك صناع السوق ، بالنظر إلى الحاجة النقدية المتزايدة لصندوق تأمين البطالة.
من ناحية أخرى ، أوضح أن هذه المشتريات سيتم تقييمها خارج الحدود التي تم تحديدها مسبقًا، مشيرا الى أن جزءا كبيرا من صندوق البطالة بقيمة 131.6 مليار ليرة تركية موجود لدى سندات الخزانة.
ولا يوجد حالياً حد أعلى للسندات التي سيتم استلامها.

ويقول المشغلون إن البنك المركزي التركي سرع من عمليات شراء السندات اعتبارًا من الاثنين والأربعاء من الأسبوع الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *